Wednesday, May 14, 2008

ختان الاناث

و من خبرتى كطبيب و من احتكاكى فى فترة تدريبى فى قسم النساء و التوليد بالقصر العينى مع النواب و الاطباء الزملاء و حتى كمان مع المريضات
(و مش من دراستى لعلم وظائف الاعضاء لأننا مخادناش حاجة من دى في الفيسيولوجى و لا فى اى مادة فى الكلية) اقول

اغلب الناس اجمعو على الكلام دا
الى هو الختان الى من الدرجة الاولى هو الصحيح و هو الذى استحبه الرسول عليه الصلاة و السلام

Type I, "clitoridotomy" (also called "hoodectomy" as a slang term), or sunna circumcision, after one of the Islamic

traditions, involves the removal or splitting of the clitoral hood.

لكن للأسف مفيش حد خالص شوفته معموله الطريقة دى
و كل الحالات الى شوفتها او زمايلى الاطباء المقيمين بقسم النساء و التوليد شافوها كانت من نوع الدرجة التانية و انت طالع
و للعلم فى كمان درجة رابعة

و دا للأسف هو الى بيأدى لحدوث المشاكل و المضاعفات
و الى ممكن توصل للوفاة زى ما حصل


و فضيلة المفتى قال
وخلاصة القول ان هناك أربعة أنواع من الختان‏..‏ ثلاثة حرام باتفاق العلماء وهو مازال يمارس وواحدة أصبحت حراما بعد ان كانت عادة مباحة‏.

و برر كلامه بأنه قال
وعندما سألنا الأطباء هل مازلنا نحتاج إلي هذه العادة ؟ قالوا انها عادة ضارة ومن هنا جاء التحري

و انا شخصيا كطبيب اختلف مع رأى الاطباء دول و دا على حد معلوماتى و خبرتى
فانا ارى كما رأى الاخ المنقول عنه ان النوع الاول هو المستحب (من الناحية الطبية)
و لكنه للأسف لا يمارس نهائيا تقريبا فى مصر على حد خبرتى و على حد ما شوفت انا و زمايلى

و لكن
بم ان الاطباء دول -اللى فضيلة المفتى سألهم -اكيد مسلمين
و بم انهم اكيد اكبر منى و خبرتهم اكتر منى
فأنا احترم رأيهم و ارجح انه يكون هو الاصح طبعاً (لأنهم اساتذتى الى بتعلم منهم)

و بم ان فضيلة المفتى قال:
"فالنبي صلي الله عليه وسلم في الحديث الوارد بطريق ضعيف والذي ليس فيه حجة أو أمر شرعي نجده يقول لام عطية‏'‏ اشمي ولا تنهكي‏'‏ وكلمة اشمي ان تقوم بجرح خفيف فقط ثم يلتئم الجرح مع عدم إزالة أي جزء‏..‏هذا هو ما تكلم عنه الفقهاء من ناحية كونها عادة أم عبادة‏..‏ فذهب ابن الحاج في المدخل من علماء المالكية في القرن الثامن الهجري وذهب العظيم آبادي في سنن أبو داود بأنها عادة ولذلك تري أنها غير موجودة في المغرب العربي والسعودية وماليزيا‏..‏ بعضهم قال إنها عبادة أو شعيرة من الشعائر بسبب الحديث الضعيف‏..‏ والشعيرة هي‏'‏ اشمي‏'‏ ولو أنهكت يكون عدوانا يستوجب القصاص‏.‏ فالجرح من غير مبرر ليس من الشرع أو الطب‏.‏ لذلك لابد من الرجوع إلي الواقع"

بمعنى ان الموضوع فيه شك
او حتى كمان ممكن يكون عادة مش عبادة

و الراجل كمان فى فتوته حرم الختان بالطريقة الى بيتعمل بيها اليومين دول

و بم ان الناس دول كلهم اعلم منى

و بم ان المسألة مختلف عليها
و ليست من اساسيات الدين كالصلاة مثلاً

و بم ان الناس دى كلها هتسأل امام الله يوم القيامة على الفتاوى و الاحكام الى قالوها للناس

و بم ان ربنا هيسألنى يوم القيامة عن طاعة اولياء الامور (حتى ولو كانو مش و لا بد -و ورد فى كدا الاحاديث-) و اهل العلم (اهل الذكر) الى هما فى الحالة دى فضيلة المفتى و الاطباء الى سألهم

فأنا لا اعارض راى المفتى
و انا شخصيا لن اقوم بهذه العملية كطبيب
و لن اقوم بها لمن هم تحت ولاية امرى

الا لو حدث و غير المفتى رأيه (و دا بتغير الظروف او حتى لو اكتشف انه كان غلط و حب يصلح نفسه) او جاء مفتى آخر برأى آخر
و الخطأ طبعا شيء وارد جدا فى اى مهنه و مع اى ناس حتى مع اساتذة الجراحة الكبار فى غرف العمليات و فى اتخاذهم لقرارات العلاج

فالراجل اجتهد
و ان اصاب فله اجران
و ان اخطأ فله اجر اجتهاده

و اسمحولى اكرر تانى
أنا لا اعارض راى المفتى
و انا شخصيا لن اقوم بهذه العملية كطبيب
و لن اقوم بها لمن هم تحت ولاية امرى

و مش هقعد احسبن و قول المفتى دا خاين و لا بتاع الحكومة و لا اى كلام من دا
و لا هقعد اسمع كلام اى حد ينقل اى كلام الله اعلم هوا نقله منين و لا درجة صحتة ايه و لا هو فهمه ازاى
و لا اعرف حتى غرض الى نقل الكلام دا ايه؟؟؟

انا سيبت الامر لاولى الامر و اولى الخبرة (اهل الذكر)
و هما زى ما بقول للمرة المليون اعلم منى بهذا الامر

و الى شايف نفسه اعلم منهم و يعرف اكتر منهم او شايفهم.....
هو حر

زى بالظبط العيان الى بيجيلى و قوله رجلك دى محتاجة بتر
و دا احسن لك و لو مبترناش رجلك هتموت (و دا طبعا على حد علمى و رأيتى لظروف رجله و ظروف المستشفى الى بشتغل فيها)
طبعا رأيى يحتمل الخطأ....
و طبعاً العيان دا حر فى رجله
لو روح بيها من غير ما يسمع رأى اهل الخبرة يبقى بيحكم على نفسه بالموت
بالرغم انه طبعا ممكن ميموتش و يكون رأيى غلط

فأنا الحمد لله مش متضايق و لا آلمنى اى حاجة
لأنى اتعامل مع اى مشكلة من النوع دا بالاسلوب دا

اسمحولى اوضح نقطة تانية كمان
ان الختان لم يحرم
و لكن القرار الى صدر صدر بتجريم ممارسته او حتى كمان تحريمه
الا
بعد استشارة رئيس قسم النساء و فى مستشفى عام
و انا اعرف من زمان انهم بيعاملوه على انه حالة من حالات جراحة التجميل
و فى حالات بالفعل بتحتاج عمليات و اطباء التجميل بيعملوها

يعنى الموضوع من الآخر كان هدفه منع العك الى كان بيحصل و منع حالات الوفاه بسبب حاجة ملهاش سبب طبى موثوق فيه

و لو اتعملت بتتعمل غلط

و من هنا جاء التجريم على اساس ان كل الى كانو بيمارسو العادة دى جهلاء و مبيعملوهاش صح
لأنهم من الآخر متعلموهاش و لا حتى خادوها فى علم وظائف الاعضاء و لا حتى وزير الصحة كمان خادها فى الكلية و لا حد علمها له

1 comment:

Dr. Ziko said...


معلش بس انا مختلف معاك في الرأي هنا . أنا مقدرش أقول ان ده غلط وده صح بس اللي أقدر اقوله ان مفيش دراسة اتعملت في الموضوع ده بمعنى مجاش حد مثلا قال ان في 2000 امرأة مثلا سيركمسيزد و 2000 مش سيركمسيزد ولما قارنا بينهم في المشاكل والحياة الزوجية وغيره من ناحية طبية وبطريقة احصائية سليمة لقينا ان اللي سيركمسيزد اكتر عرضة للمشاكل وبالتالي يبقى ملهاش فائدة طبية.
بس للأسف مفيش دراسة من النوعية ديه اتعملت وكله عمال يكتب ويتكلم عالفاضي وانا بصراحة كل كلام لداكترة مهما كان مستواهم العلمي من غير ما يكون يأيده دراسة يبقى كلام ملهوش لازم يعني مثلا لو جالك استاذ دكتور وقالك انك ممكن تستخدم البنسلين في باسيلاري دوسنتاريا مينفعش أقوله مزبوط كلام سيادتك يا دكتور . لأ من غير ما اتناقش معاه لانه مش عادتنا في مصر ان الاستاذ يقبل بمناقشة الطالب ادخل على
pubmed
مثلا وابحث فيه حاجة بكده ولا لأ لان صعب جدا اخد معلومة زي ديه واعالج بيها العيانين من غير دراسة محترمة تأكد الكلام ده. وديه بصراحة اتعلمتها بس في سنة خامسة.

بس مش عارف ازاي فيه حد ينتمي للطب ويتكلم ويقول ان كذا مضر وكذا مفيد من غير دراسة تحت ايده تأكد كلامه الا اذا كان شبه بالظبط اللي بيفتي بغير علم في قناة فضائية معفنة.

لكن في نفس الوقت انا مقدرش بأي شكل اني اقول ده صح ولا غلط وانا لو تحت امرتي بنت بصراحة هبقى محتار جدا مش هقدر اخد قرار.